تقديم فلاش

Flash_1

تم تكليف مدراء تقنية المعلومات ورؤساء التنفيذيين للتكنولوجيا لتقديم قيمة لأعمالهم بتكلفة أقل. وطالب كبار المديرين التنفيذيين من قسم تقنية المعلومات لديهم الإهتمام الأكبر بهذا الموضوع. حيث يكون دورهم الرئيسي الآن هو خلق تدفقات سلسة لأعمالهم، من خلال جلب أعداد كبيرة تقوم بالتركيزعلى فرضية البنية التحتية لتحسين عمليات الشركات. وأيضا تشجيع الشركات للحد من انخفاض نظامهم لمستوى أداء معين، وتصنيف المنتجات ذات جودة منخفضة، والحد من اتجاه الأسواق المتوسطة والشركات الكبيرة لزيادة المنافسة في السنوات المقبلة. فلاش أصبحت هي الحل السريع لتوفير سرعة وقيمة وكفاءة من خلال تكلفة مثالية

القيمة المثالية

 قبل أقل من عقد من الزمن، كان ينظر إلى التخزين في الفلاش على أنها طريقة اخرى لتعزيز أداء القرص الصلب، آلان يستخدم كلاً من مدراء تقنية المعلومات ورؤساء التنفيذيين للتكنولوجيا الفلاش على مستوى المؤسسات لتقليل خمول الشركات ورفع مستوى المدخلات والمخرجات من خلال نفس تكفلة إنتاج القرص الصلب في الماضي. فلاش آلان لديها مهمة لخلق قيمة مثالية لمساحة تخزين هائلة. هو الحل الأمثل لفلاش، اي اي ام سي اكستريملو يجلب للشركات منافع كثيرة منها

أ) أقصى فعالية من العمل مع وحدات تخزين كبيرة بأسعار معقولة

ب) استجابة أسرع

ج) يقتصر تخصصه في مجال الأعمال، ويتوقف ذلك على حجم العمل

تعتمد البنية التحتية لتقنية المعلومات لأي عمل على الأداء ،وانخفاض الخمول، والقدرة على تحمل التكاليف. مع ظهور وتحسين المنتجات الجديدة لفلاش، أصبح لدى فلاش الحل الأمثل لإستيعاب جميع هذه الإحتياجات. يحتاج  كل من مدير تقنية المعلومات والرئيس التنفيذي للتكنولوجيا أوالمدير المالي إلى ميزانية مالية لتحليل

الأداء وهذا القرار يمكن أن يشكل فرقا كبيرا في الإيرادات السنوية

إذا تمت الدراسة المكثفة للاعمال، كما نرى في المؤسسات المالية والتجارة الالكترونية ، سوف نجد ان فلاش هو الاختيار الأمثل مثل اي ام سي اكستريم اس دبليو فهو ذاكرة تخزين مؤقتة حيث يمكنه أن يحدث ثورة في الأداء وتقوم بتقليل مدة المعاملات أو البحث، مما يسمح للمستخدمين في النهاية بالقيام بتجربة جديدة. وبالنظر إلى أن هذا الحل من فلاش يقع بالقرب من الخادم الذي يعالج البيانات، وليس على الطرف الآخر من شبكة التخزين، فإنه يقلل من الخمول وحتى أنه يمكنه تقديم المزيد من الأداء ليقوم بالتخزين لخوادم أخرى

عندما تكون السرعة والجودة في الأداء هما ذو أهمية متساوية، فأن ذلك يمكننا من التغلب على جميع الفلاشات الآخرى. إنخفاض الخمول يعزز الإنتاج ويمكن الفلاش الحديث من أن يصل بسهولة إلى 100,000 اي او بي اس وانخفاض للخمول يصل الي 1 ام اس

اي ام سي اكستريملو هو المثال لجميع حلول الفلاش، فإنه يقوم بتوزيع البيانات بطريقة شبه مثالية في جميع محركات الأقراص مع وجود تباين 0.16٪ في كمية البيانات على كل محركات الأقراص

جميع فلاش هو الحل الأمثل عند نشر بيئة   في دي اي مع آلاف المستخدمين. مثال على ذلك بوسطن للعلوم وهي الشركة المصنعة للجهاز الطبي الشهير عالمياً مع  24,000موظف في 40 بلدا. وذكرت الشركة أن ما حدث قد يستغرق 8 دقائق لنشر 40 جي بي لصورة سطح المكتب، بينما مع اكستريملو  قد استغرق بالفعل 17 ثانية فقط. بالإضافة إلى ذلك اخذت المجموعة كاملة 30 دقيقة فقط لإنشاءها وفي أقل منFlash 2 ساعة فإن الشركة قامت بنشر الأسطح المكتبية على التوالي في 24,000  اي او بي اس وأكثر من ذلك، تم الحفاظ على سرعات الأداء خلال القيام بهذه العمليات وطرح أجهزة الكمبيوتر المكتبية الجديدة.ولكن هناك وظائف مختلفة كما في السيناريو  في دي اي.يتم التخزين المؤقت للملفات التي يتم الوصول إليها عادة من على محركات الأقراص الصلبة بسرعة فائقة، وارتفاع نسبة إلغاء البيانات المتكررة المحفوظة، مما يؤدي إلى انخفاض المساحة المستخدمة في القرص الصلب. ومع هذا الحل المزدوج فأنه لديه أيضا القدرة العالية بحيث يمكن للمستخدمين إنشاء وتخصيص الأسطح المكتبية

الفلاش المناسب لهندستك المعمارية

أن اتساع وزيادة في مجال الهندسة المعمارية قد شكل جدلاً كبيراً بشأن احتاجاته للتخزينات المثالية وبناء مساحات كبيرة للتخزين. وقد يجذبك حجم التوسع في هذا المجال لأنه قد يسكح لك بالبدأ بمساحات صغيرة ثم بعد ذلك يمكنك التوسع وبناء مساحات تتناسب مع إحتاجاتك. ومساحات التخزين أيضاً تجذبك للتوسع بلا نهاية. مع ذلك فأن هذا التوسع لا يلائم جميع الفلاشات لانه سريع للغالية في مجال الهندسة المعمارية. معظم مدراء تقنية المعلومات يقولون أن ليس لديهم الكثير من المتطلبات الأداء في نطاق عروض الهندسة المعمارية, وأن التكلفة التي تطرح عليهم تجعلهم يترددون في إتخاذ القرار. في البدايات تتحكم الميزانية بنا فلا نستطيع شراء الإمكانيات المطلوبة أو الوصول إلى قدرات الأداء العالية وزيادة على ذلك فإن التوسع يكون تدريجياً ولا يحتاج إلى بنية تحتية ذات خلفية معقدة. سواْ على نطاق كبير أو عن طريق توسيع النطاق إلى الخارج, فأن كل من مدراء قسم تقنية المعلومات ورؤساء التنفيذيين للتكنولوجيا يجب عليهم إيجاد الفلاس المناسب الذي يحقق التوازن في الأداء العالي والتكلفة المثالية. بالإضافة إلى ذلك, البيئة التطبيقية المتطورة جعلت من نفسها اللاعب الأساسي الدائم في مشهد تكنولوجيا المعلومات, وواحد من المصائب هو استهلاك كميات كبيرة من التخزين. وذلك في حين أن وحدة المعالجة المركزية قد تنخفض بسبب إرتفاع معدل التخزين والإفتراضيات

اكستريملو هو الحل المثالي لجميع الفلاشات لأنه يسمح بدمج نسخ المشاريع التطويرية والإختبارات البيئية. وجميعها تستخدم نفس سرعة البيانات في وحدة تخزين واحدة. أنه يسمح بتوسيع النطاق لبيئات متعددة من دون الحاجة إلى استخدام مساحات كبيرة في التخزين

الخاتمة

القدرة على تحمل التكاليف وأداء الأعمال لم يعد حكراً على الرئيس التنفيذي أو المدير المالية ولكن العديد من مدراء تقنية المعلومات ورؤساء التنفيذيين للتكنولوجيا يمكنهم الآن مشاركة هذه المسؤولية. فلاش لديه قدرة أداء عالية, ووحدات تخزين كبيرة, لزيادة نسب الربح والأداء من خلال دقتها وطول عمرها. المزوديين ذو نطاقات واسعة مثل الفيسبوك, وفي نطاق الشركات الماية والتجارية والطبية, وكذلك في الشركات ذات أداء حساس, مديري تقنية المعلومات لديهم ألان خيارات متنوعة لتلبية إحتاجات التخزين الخاصة بهم. الإقتصاد ببساطة لا يقبل المنافسة والانتقال إلى بيئة جميع الفلاشات ليس سوى مسألة وقت

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *